هدية لـ حليمة بولند تثير جدلًا واستياء بعض الكويتيين.. والأخيرة ترد

منذ سنة
ندى عصام

أثارت الإعلامية الكويتية حليمة بولند، حالة من الجدل والاستياء، بعد أن كشفت عن الهدية التي تلقتها من إحدى المراكز.

كانت الهدية عبارة عن كمية كبيرة من "الكمامات"، للحماية من فيروس كورونا المستجد، ونشرت الفيديو عبر حسابها الشخصي على "سناب شات"، ططوهذا ما تسبب في استفزاز واستياء عددًا من الكويتيين، في الوقت الذي تشهد فيه الكويت نقصًا لدى المراكز الطبية والأطباء في مثل هذه المعدات.

ومن جانبها عبرت حليمة بولند عن استغرابها واستيائها من كم الانتقادات التي تلقتها، وقالت مقطع فيديو:"يعني الصراحة خيرا تعمل شرا تلقى، كان في إمكاني إني أخد الهدية وما أصورها، لكن أنا قلت دوري كإعلامية وأيضا أقدم برنامج أسبوعي تسليط الضوء وأيضا واجبي الوطني مو بس أسلط الضوء لكن أيضا أني أشيد بأفعال ولاد ديرتي في هالأزمة.. وأني أوري العالم كله موهبتهم وإبداعهم وابتكاراتهم".

وأضافت "لذلك أنا هتبرع بكل هذه الأقنعة واللي محتاجهم يتواصل مع المكتب الإعلامي".


تعليقات و آراء